نشيد الجنرال

نشيد الجنرال

مارك أمجد

EGP60.00

9 in stock

ألصقت اذني بالحائط أتاني الصوت كانه لغريق يتحدث من تحت المياه “لقد فعلوها على نحو لم نعهده في شبابنا يا ليندا “أرجعت رأسي للوراء والتفت لياسمين خلفي “ارتدي ملابسك حالاً!” برقت عيناها وقامت مهرولة هرعت للنافذة التي تطل على الشارع وفتحتها بالأسفل كان يقف زوج الجارة الأصلع ومعه بعض ملاك المحلات الملاصقة للبناية, عدت لها مضطرباً “اهداً” حين يدخلون ها سنكون بملابسنا لن يمسكوا علينا شيئاً.
Read more...