نذر

فيبي صبري

EGP120.00

7 in stock

“أسِنات هي ابنة الكاهن الفرعوني فوطي فارع يا سادة. هي المصرية التي تزوجت من يوسف ابن يعقوب وأنجبت له منسى وإفرايم، أي أنها صارت من أمهات الأسباط رغم انتمائها الأممي. كيف يرى اليهود ذلك يا ترى؟ تلك العلاقة المشتبكة بين المصاهرة والعداء والتعالي المتبادل، فاليهود يحتقرون الغُلُف عابدي الأوثان والمصريون يحتقرون رعاة الأغنام ساكني الخيام.
ها هي ترى نفسها في زي فرعوني أبيض وعلى صدرها طوق ذهبي عريض، تبحث باسمةً عن يوسف:أين أنت؟

هى الرواية الأولى للكاتبة المصرية فيبى صبرى، وتدور احداثها فى فترة الأربعينيات من القرن العشرين، وترصد طرق التعايش بين المصريين؛مسلمون ومسيحيون وأرمن. كما تنسج حكاية حب بين هيلانة وبين يوسف الطبيب الأرمنى.

عند الغروب خرج نجيب حاملًا النقود مُيَمَّمًا شطر روض الفرج لتنفيذ طلب أبيه قبل التوجه لمقابلة أصدقائه، وفي الطريق شاهد أفيش فيلم “”انتصار الشباب”” من بطولة فريد الأطرش وأسمهان. نظرَ بعينٍ حاسدةٍ للصورة الملونة المثالية ذات الخدود الموردة والعيون الجذابة والشعر الطويل المصفف بأناقةٍ مستفزةٍ. ما الذي تشعر به الفتاة إذا ما تقدم لها خاطب؟ هل الفتيات مولعات بالتفكير في الجنس كالرجال وينتظرنه بشغف؟ أم أنهن لا يكترثن له؟ إن خبرات بعض أصحابه مع المأجورات لا يمكن الاعتداد بها في معرفة دواخل الفتيات الشريفات ربيبات البيوت. كم تبدو له المرأة الآن لغزًا يتوق إلى هتك ستره! وكم يبدو غريبًا على بداهته أن يكون الله هو من “”صمم”” الجنس في المقام الأول

Read more...