ليالى نجيب محفوظ فى شبرد

ليالى نجيب محفوظ فى شبرد

ابراهيم عبد العزيز

EGP350.00

6 in stock

ينقسم الكتاب إلى جزءين كبيرين، وفيه يرصد إبراهيم عبدالعزيز آراء الروائي نجيب محفوظ على مدى 122 ليلة هي عدد ليالي صالون «محفوظ في شبرد»، وهو أحد الأماكن الذي كانت تجتمع فيه شلة الحرافيش وضيوف نجيب محفوظ من العرب والأجانب، وفي كل جلسة كانت تثار العديد من القضايا التي تخص مصر والعالم العربي والعالم كله، وكذلك علاقة محفوظ بأدباء جيله، والأدباء السابقين له، ورأيه في الأجيال الشابة، وكتاباتهم، ومن يعجبه منهم ولماذا.

وفي جلساته كان محفوظ يرفض دائمًا الرد على الأسئلة الخاصة التي تتعلق بشئون حياته، وأسرته، وكان يلتزم الصمت، حينما يتحدث أحد الحضور عن شخص ما غائب، وإذا طلب رأيه في شأن شخصي، لا تخرج إجابته عن كلمة واحدة: يصح، جايز، ولا يتورط أبدًا ولا يخوض في سيرة الناس.

Read more...