كتاب الأسماك لغولد

ريتشارد فلاناغان

EGP160.00

Out of stock

ذات مرة ، عندما كانت الأرض لا تزال شابة، قبل أن يتم تدمير الأسماك في البحر وجميع الكائنات الحية على الأرض، حُكم على رجل يُدعى ويليام بويلو غولد بالسجن مدى الحياة في أكثر مستعمرات العقوبات إرعاباً في الإمبراطورية البريطانية. وهناك أمر برسم كتاب عن الأسماك.

لقد وقع في حب رئيسة الحارس السوداء واكتشف بعد فوات الأوان أن الحب ليس آمناً؛ حاول الاحتفاظ بسجل للواقع الغريب الذي رآه في السجن ، فقط ليدرك أن التاريخ لا يكتبه المحكومون.

يُعتبر كتاب غولد للسمك ، الذي اشتهر بكونه تحفة فنية رائعة حول العالم، بأنه أروع ملحمة و حكاية معاصرة تم تخيلها في القرن التاسع عشر بأستراليا، وقصة رعب ، واحتفال بالحب، تم تحويلها جميعًا بواسطة رسام مدان إلى صور للأسماك.

ما تزال دهشتي شديدة حتى الآن من إكتشاف كتاب الأسماك، ومتوهجة كاللون الرخامي الفوسفوري الذي جذب عينيَّ في صباح غير عادي، وكوميض الدوامات الغريبة التي لوّنتْ ذهني وسحرتْ روحي وشرعتْ على الفور في عملية فك خيوط قلبي، والأسوأ من ذلك، حياتي إلى خصلة الخيوط الهشة التي تُشكّل القصة التي أنتم بصدد قراءتها.

ما الذي كان يشير إليه ذلك الوهج الرائع الذي دفعني إلى الإعتقاد بأنني عشتُ الحياة نفسها مرة تلو أخرى، كمتصوّفٍ هندوسيِّ عالقٍ إلى الأبد في العجلة السرمدية، ذلك الوهج الذي صار قدري، وسرق شخصيتي، وجعل ماضيَّ ومستقبلي غير قابلين للفصل؟

Read more...