جراجوس

الاب وليم سيدهم

EGP550.00

20 in stock

الكتاب يحكى قصة مغامرة روحية تنموية قام بها الآباء اليسوعيون فى مصر، وفى المقدمة منهم اسطفان ديمونجلوفييه، والأب موريس دفنويل وخدمتهم للمجتمع المصري، وبدأت الرواية فى سبتمبر 1946 عندما وصل الأب اسطفان ديمونجلوفييه إلى القرية ليستقر فيها بناءً على حوار تم بينه وبين الرئيس الإقليمى لليسوعيين فى الشرق الأوسط.

لقد تركت هذه الخبرة التى استمرت واحد و عشرون عاماً منذ 1946 حتى 1967 آثاراً فى قلوب و عقول الأطفال و الكبار لا يزال يتردد صداها حتى اليوم بعد سبعين عام من بداية هذه المغامرة التي بدأت فى جراجوس على بعد 30 كيلو متر من جنوب محافظة قنا و على بعد خمسة كيلو مترات من مركز قوس.

الكتاب شهادة للتاريخ يدلى بها المؤلف فيما يخص الأحاسيس و المشاعر التى ولدتها هذه الخبرة الروحية.

Read more...